منتديات الشرق الاوسط لعلوم الطيران

منتديات متخصصة بالطيران وهندسة الطيران
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الطيارون بين التأييد والرفض: التعليمات الطبية تمنع صيامهم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
airbus
مهندس نشط
مهندس نشط


عدد الرسائل : 336
Localisation : فوق الارض تحت السماء
تاريخ التسجيل : 10/11/2006

مُساهمةموضوع: الطيارون بين التأييد والرفض: التعليمات الطبية تمنع صيامهم   الجمعة نوفمبر 10, 2006 2:03 pm

أعطى الله سبحانه وتعالى الرخصة للمسافر بالافطار للاجهاد من عناء السفر بنص قرآني يفسر ذاته بدون أي إجتهادات. فهل يلتزم أفراد "الركب الطائر" وعلى الأخص أفراد كابينة القيادة. من كابتن طيار ومساعد طيار ومهندس جوي بذلك أم لا؟ وهل هناك تعليمات من شركات الطيران للطيارين بالافطار حفاظا على أرواح الركاب؟ وما هي وجهة نظر الطيارين في الصيام و استغلال الرخصة التي أباحها القرآن بالافطار؟ وما رأي الطب في إفطار أو صيام أفراد "الركب الطائر"؟.
في البداية يؤكد الطيار أحمد شفيق وزير الطيران المدني في مصر بأن الله سبحانه وتعالى أعطى رخصة الافطار للمسافر العادي بنص قرآني صريح فما بالك المسافر الذي يقود طائرة تدار بالالكترونيات وتحتاج الى يقظة تامة من كافة الحواس وفي يده أرواح ما يقرب من 200راكب فمن المؤكد انه الأولى في استغلال تلك الرخصة فأي خطأ بشرى يعني إزهاق أرواح.
ووفقا للاراء الطبية هناك تعليمات صريحة للطيار عليه اتباعها قبل وأثناء وبعد الرحلة الجوية ،من حيث الراحة وساعات النوم وعدم تناول الكحوليات او أي مواد مخدرة او أدوية معينة او حقن محددة بخلاف التغذية بأسلوب معين وفقا للسعرات الحرارية وعدم تناول أطعمة معينة قبل الرحلة مباشرة أو أثناء الطيران والغرض من ذلك ضبط كيمياء جسم الطيار. بخلاف انه يجب ان يكون أمينا اذا شعر قبل رحلته بأي ارهاق أو مرض أو إرتفاع في درجة الحرارة أو أي عارض يواجهه حتى لو كان عارضا نفسيا أو تعرضه لأي مشكلة تؤثر عليه..
وأضاف وزير الطيران المصري بأن شركات الطيران تخصص وجبات غذائية خاصة لأفراد طاقم الكابينة تختلف عن باقي الركاب، وذلك ليس اعتباطا ،لكن يتم تخصيصها وفقا لمقاييس طبية محددة لامداده بالسعرات الحرارية ،أي ان صيام كابتن الطائرة خطأ جسيم يرتكبه قد يؤثر على السلامة الجوية.
ويؤكد الطيار أحمد شفيق بأنه لا يوجد قانون يحدد صيام أو إفطار قائد الطائرة، ولكن يوجد قانون وتعليمات دولية لقائد الطائرة بالمحافظة على نفسه. وبالتالي المحافظة على أرواح باقي الركاب أي أن الكابتن هو الرقيب والمراقب.. ايضا هناك تعليمات في القومسيون الطبي بالافطار وبيان ذلك من الناحية الطبية. أما عن الناحية الدينية فيوجد نص قرآني صريح بذلك اتباعا لقوله تعالى {فمن كان منكم مريضا أو على سفر فعدة من أيام أخر}. أي لا تحتاج لأي فتاوى أو إجتهادات لتدعيم وجهة النظر الطبية..
وناشد وزير الطيران افراد "الركب الطائر" بالالتزام بالتعليمات الطبية المدعمة بالنص القرآني وان يكون كل منهم رقيبا على نفسه متذكرا بأنه مسؤول على أرواح باقي الركاب وليس روحه فقط..
يقول أحد خبراء أمن الطيران بأنه في ظل حالة الترصد أو بمعني أكثر دقة "التلكيك" للاسلام ومواطني الدول العربية يجب الالتزام بكافة قواعد الطيران بجميع أطقم الطائرة حتى لا ينسب أي خطأ او حادث لا قدر الله الى عدم الالتزام بقانون الطيران.
ويفسر ذلك بقوله بأنه عند حدوث أي خطأ او حادث حتى لو كان بسيطاً ولم ينجم عنه خسائر في الارواح عن حق عدة جهات في التحقيق لمعرفة أسباب الحادث وسؤال أفراد الطاقم.وبالطبع اذا كان الخطأ بشرياً من الممكن ارجاعه الى صيام الكابتن.ومن ثم فقدان القدرة على التركيز الدقيق لباقي أفراد الطاقم الأمني لاحتياج رجل الأمن لكافة قدراته الذهنية والجسمانية. ولعوامل طبية في نقص الاكسجين والسعرات الحرارية والمواد السكرية يقلل الصيام من ذلك..أيضا افراد الضيافة ليس لتقديم الخدمة الجيدة فقط على الطائرة، ولكن لدورهم في حالات الطوارئ في انقاذ ركاب الطائرة..
والنصيحة التي نقدمها دائما لرجل الأمن اليقظة والقدرة على مواجهة المواقف المختلفة وهو ما يحتاج الى ان يكون لائقاً طبيا وجسمانيا والتمتع بالقوة الجمسانية والقدرة الذهنية.ومن المؤكد ان الصيام يقلل ذلك بنسبة كبيرة للشخص العادي فمابالك بانسان مطالب بإستخدام تلك القدرات عند التعرض لأي حادث طارئ في ظل تلك الظروف.

تقديرات متباينة
اختلفت وتباينت آراء أفراد الركب الطائر ما بين مؤيد للآراء الطبية بضرورة الإفطار في الرحلات الجوية وما بين معارض لذلك يرى أن القدرة على الصيام دون الاخلال بواجباتهم لاعتيادهم ذلك في شهري رجب وشعبان ويومي الاثنين والخميس وما بين مؤيد الحل الوسط بالصيام في الرحلات القصيرة المبكرة بعد الفجر مباشرة والإفطار في الرحلات الطويلة التي تحتاج للعناء والمشقة ولاختلاف التوقيت كلما اتجهنا الى الغرب.
يقول الطيار أحمد النادي رئيس شركة مصر للطيران للخطوط صيام قائد الطائرة خطأ جسيم يرتكبه ليس في حق نفسه فقط، ولكن في حق شركته وركاب الطائرة.. فوظيفة الطيار تحتاج الى اللياقة الطبية والبدنية بنسبة تقترب من 100% وعدم تناول الاغذية والمشروبات السكرية يقلل تلك النسبة.وبالتالي القدرة الجسمانية والعقلانية والذهنية وقدرته على مواجهة المواقف الصعبة او توقعه في أخطاء قد تعرض الطائرة والركاب للخطر.ويضيف رئيس شركة الخطوط الجوية بأنه من المستحيل إجبار الطيارين على الافطار لصعوبة ذلك من الناحية العملية ولكن كل فرد هو رقيب على نفسه ويعلم جيدا خطورة ذلك من الناحية الطبية فبخلاف الاغذية والمشروبات هناك المدخنون أو معتادو تناول المشروبات المنبهة كالقهوة والشاي.. فخفض نسبة النيكوتين في الدم مرة واحدة يعرض الطيار للتوتر والانفعال الشديد ويقلل من قدرته على التركيز.
ويؤيد الكابتن عبد المنعم بدراوي وجهة نظر النادي مضيفا بأن قيادة الطائرة في غاية السهولة في ظل الاجواء الجوية الملاءمة وسلامة أجهزة الطائرة، لكن ذلك قد يتغير في لحظة واحدة بوجود أي عوائق جوية مفاجئة او أي عيون فنية في أجهزة الطائرة ويحتاج ذلك لقرار سريع من الكابتن في ثوان معدودة فإذا انخفض تركيزه كانت الكارثة..!!
ويؤكد بدراوي وجهة نظر خبير الأمن بأنه من الممكن توجيهه اتهام لقائد الطائرة بالاهمال في واجبات وظيفته عند وقوع أي حادث عارض يعرض سلامة الركاب الخطر لعدم التزامه بالتعليمات الطبية، على الرغم انه لا توجد تعليمات قانونية خاصة بالافطار، لكن توجد قوانين دولية خاصة بالتزامات قائد الطائرة واللياقة الطبية والجسدية والالتزام بالنوم ساعات محددة والراحة الكافية قبل الرحلة وعدم تجاوز ساعات الطيران وتوفير الراحة الكافية له من جانب الشركة أثناء الرحلة في مقاعد خاصة في الرحلات الطويلة وطاقم احتياطي. واذكر تلك الاشياء للتدليل على كلامي بأنه اذا اثبت ان الصيام يؤثر على قدرته يصبح في نظر القانون متهما وقد تفقد شركته التعويضات والتأمينات.
وعن سلطة قائد الطائرة في إجبار أحد افراد الطاقم على الافطار يقول الكابتن شريف خليل كبير طيار بمصر للطيران بأن قائد الطائرة صاحب القرار الاوحد والسلطة العليا على متن الطائرة منذ لحظة الاقلاع. فالقرار في الطيران قرار لحظي وقانون الطيران يخول لكابتن الطائرة اعطاء تعليمات مباشرة لجميع افراد الطاقم وعليهم اتباعها حرفيا وبدقة شديدة.وفي حالة الامتناع او الرفض يتم عزل الممتنع ويجلس على أحد مقاعد الطائرة مثل باقي الركاب ويحال الى التحقيق بعد ذلك ، وبالتالي اذا رأى كابتن الطائرة تأثر أي فرد من أفراد "الركب الطائر" بالصيام فعليه إقناعه أو إجباره على الافطار واذا لم يلتزم يدون ذلك في تقريره.وعلى الأخص بالنسبة لمساعد الطيار والمهندس الجوي ، أي افراد الكابينة فإرهاقهم أو ظهور الإعياء عليهم يؤثر على سلامة الطائرة ،بعكس باقي افراد الطاقم من ضيافة وأمن ،حيث يؤثر على تأدية واجبهم دون تعريض السلامة الجوية للخطر وحياة الركاب.. فخطأ المساعد أو المهندس قاتل ولا يوجد فرصة لاصلاحه بنسبة تزيد على 90% بينما أخطاء باقي الطاقم من الممكن اصلاحها ويكون في الاخلال بواجبات الوظيفة دون تعرض للسلامة الجوية.
ويقول المهندس جوي متقاعد علي السيد بأنه في شبابه كان يصر على الصيام أثناء الرحلات الجوية ولكن مع تقدم العمر وازدياد الخبرة والتي يتبعها شعور أكثر بالمسؤولية كان يقوم بالافطار في الرحلات الطويلة وكذلك شعر بأي ارهاق في الرحلة حتى ولو كانت رحلة قصيرة.

إستغلال الرخصة
ونصيحته للطيارين والمهندسين الجويين الشباب بضرورة استغلال الرخصة التي أعطاها الله للمسافر في الافطار والقضاء بعد ذلك خاصة ان الله سبحانه وتعالى يحب من يلتزم بالرخص التي منحها لعباده ، بخلاف ان هناك قاعدة إسلامية بأنه "لا ضرر ولا ضرار" والمقصود بأننا في اتباع أي قاعدة لا نضر بأنفسنا أو نسبب ضرراً للآخرين.واذا شعر أي منهم بعدم القدرة على الصيام أثناء الطيران فعليه ان يكون أمينا مع نفسه بالافطار ، لانه مسؤول عن أرواح بشر وسلامة طائرة. فالصيام ليس "عنترية" بل فرض اسلامي مقدس لرسالة محددة بالالتزام بتعليمات المولى سبحانه وتعالى والشعور بمدى احتياج الفقير..
وفي الوقت ذاته أعطى سبحانه وتعالى رخصاً محددة بنص قرآني لعدم المكابرة او اضرار العبد بنفسه او بالآخرين. للمريض أو تناول الدواء في مواعيد محددة ويكون من حقه الافطار على ان يعوض ذلك في أيام أخرى وإذا كان المرض مستمراً فعليه إطعام مساكين بذات طعامه كما أعطى ذاته الحق نفسه للمسافر لمشقة السفر.
وفي رأي آخر يقول طيار رفض ذكر اسمه بأن هناك موقفين للرسول عليه الصلاة والسلام أثناء السفر في رمضان في أحدهما أفطر.وفي المرة الثانية صام في الأولى لإعطاء القدوة السنة للمسافر باستغلال الرخصة بالافطار طالما المسافر ليس لديه القدرة على الصيام مع عناء السفر وفي الثانية اعطى مثلا أخر بأنه لا حرمانية في الصيام مع السفر وعلى العبد الصالح الاقتداء برسول الله وان يكون أمينا مع نفسه خاصة بالنسبة لطاقم الطائرة ومسؤوليته الجسيمة عن أرواح باقي الركاب وبالنسبة لي اصر على الصيام طالما لم أشعر بأي ارهاق أو تعب لاعتيادي على ذلك لصومي الدائم في شهري رجب وشعبان والاثنين والخميس أي ان الصيام أصبح عادة واعتاد جسدى على ذلك بخلاف إنني لا أدخن ولا أتناول المكيفات كالقهوة والشاي أي ان كيمياء جسدي اعتادت على ذلك والصيام لايؤثر بأي شكل مفاجئ.. فأقتدي برسول الله على الصيام في السفر وايضا اقتدي به اذا شعرت بأي ارهاق أو نقص في التركيز او طول ساعات الطيران في الرحلات الطويلة بالافطار..
ويقول طيار شاب: أصوم في الرحلات القصيرة فقط التي لا تتجاوز مدتها الزمنية ساعتين او ثلاثا خاصة في الساعات المبكرة من الصباح عقب صلاة الفجر ولا اشعر في تلك الفترة بأي نوع من الاجهاد لاعتيادي على عدم تناول اطعمة او مشروبات في الصباح.
ويقول المضيف الجوي محمد عبد الرحمن بأن 80% من افراد الضيافة الجوية يصرون على الصيام خاصة في الرحلات القصيرة وتقل النسبة في الرحلات الطويلة فوظيفتنا تختلف عن عمل ووظيفة الكابتن ولكن بالطبع الصيام يؤثر على القدرة الجسمانية ويقلل معدل الأداء في العمل للبعض.
اما عن الرأي الطبي فكان اللقاء مع الدكتور عزت السبروت رئيس مستشفى مصر للطيران، حيث يبدأ حديثه بقوله تعالى فمن كان منكم مريضا او على سفر فعدة من أيام أخر أعقبه بالحديث الشريف "ان الله يحب ان تؤتى رخصه كما تؤتى عزائمه".. أي ان الله تعالى يطلب من عباده إتيان الرخص التي اعطاها كما يحب من عبده إتيان فرائضه..
ويشير السبروت بأن قوانين طب الطيران تفرض على الطيار التزامات طبية محددة تصل الى حد عدم تناول وجبات معينة أثناء او قبل الطيران.لذلك من الخطأ صيام كابتن الطائرة طبيا لانه يحتاج الى امداد جسده بسعرات حرارية محددة لتغذية الدورة الدموية والمخية والعصبية للعمل بكفاءة خاصة ان كل عمله متعلق بالالكترونيات ويحتاج الى تركيز شديد.. وهناك العديد من الاعراض قد تصيبه أثناء الطيران وهو صائم كنقص الاكسجين في الجسم او التأثير على الحواس ، مثل السمع والبصر وعدم الرؤية اللحظية او الدوخة المفاجئة او الصداع مما يؤثر على قراره في أي أزمة تواجهه بخلاف ان هناك أساليب تغذية يجب على كابتن الطائرة إتباعها اساسا..
ولا أؤيد الآراء التي تقول الصيام في الرحلات القصيرة او المبكرة قبل شعور الجسم بالارهاق.. فكابتن الطائرة مسؤول مسؤولية كاملة على أرواح الركاب وعليه مراعاة قوانين ومهام وظيفته ومراعاة الله سبحانه وتعالى في أرواح الركاب الذين اعطوه ثقتهم. وأوضح الدكتور السبروت بأن تأثير الصيام على الطيار المدخن او معتاد تناول المكيفات كالقهوة والنسكافية والشاي أضعاف التأثير على من لا يتناول تلك الأشياء.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
islamo
مشرف منتدى صور الطائرات
مشرف منتدى صور الطائرات


عدد الرسائل : 134
العمر : 29
Localisation : jordan
تاريخ التسجيل : 30/09/2006

مُساهمةموضوع: رد: الطيارون بين التأييد والرفض: التعليمات الطبية تمنع صيامهم   السبت نوفمبر 11, 2006 11:50 am

موضوع جميل مشكور عليه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
airbus
مهندس نشط
مهندس نشط


عدد الرسائل : 336
Localisation : فوق الارض تحت السماء
تاريخ التسجيل : 10/11/2006

مُساهمةموضوع: رد: الطيارون بين التأييد والرفض: التعليمات الطبية تمنع صيامهم   الجمعة نوفمبر 24, 2006 12:43 pm

مشكور يا اخوي اسلام على ردك الجميل ويعطيك العافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
capt Ammar
اداري
اداري


عدد الرسائل : 135
العمر : 31
تاريخ التسجيل : 30/09/2006

مُساهمةموضوع: موضوع جميل   الأربعاء ديسمبر 13, 2006 6:41 am

موضوع جميل ومفيد اخ ايربص مشكووور cheers
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraqieagles.darkbb.com
airbus
مهندس نشط
مهندس نشط


عدد الرسائل : 336
Localisation : فوق الارض تحت السماء
تاريخ التسجيل : 10/11/2006

مُساهمةموضوع: رد: الطيارون بين التأييد والرفض: التعليمات الطبية تمنع صيامهم   الثلاثاء ديسمبر 26, 2006 1:50 pm

العفووووووووو يا كبتن عمار
منور يا الغالي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
كعبول



عدد الرسائل : 11
العمر : 32
تاريخ التسجيل : 25/12/2006

مُساهمةموضوع: رد: الطيارون بين التأييد والرفض: التعليمات الطبية تمنع صيامهم   الأحد فبراير 04, 2007 11:45 am

موضوع جميل منك يا اخ والصراحه فاد الكتير من القراء وانا بكل صراحه نسختو عندي
وتسلم على المشاركه الحلوه الي زيك
اخوك الصغير كعبول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
airbus
مهندس نشط
مهندس نشط


عدد الرسائل : 336
Localisation : فوق الارض تحت السماء
تاريخ التسجيل : 10/11/2006

مُساهمةموضوع: رد: الطيارون بين التأييد والرفض: التعليمات الطبية تمنع صيامهم   الخميس فبراير 08, 2007 1:12 pm

حياك الله يا اخوي كعبول على تواجدك معانه وانشاء الله انك تستفيد من المنتدى

ومشكوووووووووووور على المرور

اخوي الصغير لالالالالالالالالالالالالالالالا

انا اخوك الصغير انت اكبر مني
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
Admin
اداري
اداري


عدد الرسائل : 43
تاريخ التسجيل : 29/09/2006

مُساهمةموضوع: رد: الطيارون بين التأييد والرفض: التعليمات الطبية تمنع صيامهم   الأحد فبراير 18, 2007 6:12 pm

شكرا موضوع جميل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://iraqieagles.darkbb.com
airbus
مهندس نشط
مهندس نشط


عدد الرسائل : 336
Localisation : فوق الارض تحت السماء
تاريخ التسجيل : 10/11/2006

مُساهمةموضوع: رد: الطيارون بين التأييد والرفض: التعليمات الطبية تمنع صيامهم   الخميس فبراير 22, 2007 12:56 pm

منتور المنتدى يا الغالي ادمن
الى طول الغيبات جاب الغنائم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الطيارون بين التأييد والرفض: التعليمات الطبية تمنع صيامهم
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشرق الاوسط لعلوم الطيران :: منتدى السلامة والامان-
انتقل الى: